منتديات تيارت للعلوم



 
الرئيسيةالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 بعض تحضيرات السنة 3متوسط

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
kadari14

تيارت .
  تيارت .


عدد المساهمات : 356
ذكر العمر : 22

مُساهمةموضوع: بعض تحضيرات السنة 3متوسط    الإثنين يناير 31, 2011 5:25 pm

? الفكرة العامة : تبيان الكاتب أهداف تنظيم أول رحلة لمسن إلى الفضاء .
¨ قراءة نموذجية للنص .
¨ قراءات فرديةمتتابعة مع مراعاة تصحيح الأخطاء واحترام آليات القراءةالمقررة .
¨ تعميق الفهم :
? شرح المفردات : تفريج هم:إزالته ـينتقون : يختارون,يصطفون ـخارق :غير عادي ـسانحة :مواتية ـيلهث :يجري ـيدير ظهره :لايلتفت إليهم , يعرض عنهم ـيتوقع :يترقب .
ـالأسئلة : ماذا نستفيد من السفر؟ لماذا هذه الرحلة غير عادية ؟ما هي شروط اختياررائد الفضاء؟ لرحلة جون جلين أهداف مختلفة.ماهي؟ من يستفيد من هذه الرحلة؟ ما هي أعراض الشيخوخة؟مم يعاني الشيوخ زيادة على مشاكل الشيخوخة؟ماذايجب علينا تجاههم؟ لهذه الرحلة هدف تجاري اقتصادي.ماهو ؟
? الأفكار الأساسية :
1 ـ تبيان الكاتب فوائد السياحة في الأرض .
2 ـ تبيان الكاتب أهمية رحلة أول مسن إلى الفضاء .
3 ـ تبيان أهمية الرحلة لدراسة مشاكل الشيخوخة والبحث عن حلول لها.
4 ـ تبيان أهمية الرحلة في لفت الأنظار إلى الشيوخ المهمشين .
5 ـ توقع العلماء الإفادة اقتصاديا من تنظيم رحلات إلى الفضاء .
? المغزى: ماالمغزى المستفاد من النص ؟
رحلة أول مسن إلى الفضاء فيها مغامرة وتحد ومتعة وفائدة للعلماء وللناس والسياحة المستقبلية
? البناء الفني :
ـالأسئلة: العالم كله يلهث وراء الشباب,ويدير ظهره للمسنين .ما العلاقة بين الجملتين؟ ماغرض المقابلة ؟ ما الهدف من استعمال (يلهث ؟ إن شمسهم قد قاربت علىالغروب . ما المعنى الخفي الذي يقصده الكاتب ؟
استنتاج:
1ـ العالم كله يلهث وراء الشباب , ويدير ظهره للمسنين : الجمع بين معنيينفأكثر وما يخالفهما في المعنى يسمى مقابلة وهي تهدف إلى توضيح المعنىوتقويته .
2 ـ الفعل (يلهث)مجاز لغوي يرمز إلى المشبه به المحذوف,فهذه استعارة تدل على كثرة الاهتمام بالشباب .
3 ـ إن شمسهم قد قاربت على الغروب . في هذه الجملة معنيان :أحدهما ظاهروالآخر خفي وهو المقصود , فهذه كناية تدل على قرب نهاية الأجل.
الكتابة العروضية :
فتفري
جهممن وك
تساب
معيشتن
وعلمن
وءادابن
وصحب
تماجدي
تعريف الوصف : الوصف هو نقل صورة عن موضوع الوصف سواء أكان شخصا أم حيوانا أم شيئا .
ü أنواع الوصف :
أ ـ الوصف الموضوعي : هو الكشف عن صفات الموصوف بأمانة كما هي في الواقع بلا زيادة او نقصان ولا تعديل أو تشويه كما تفعل آلة التصوير .
ب ـالوصف الوجداني : هو الكشف عن صفات الموصوف كما يشعر بها الواصف لا كما هي في الواقع لأنهينقل لنا التفاعل بين الموصوف وبين عوامل نفسه .
ج ـالوصف التجريدي : هو أن يتخذ الواصف الموصوف رمزا فيجرده من مقوماته المادية كأن تصف شمعةتذوب للدلالة على الصراع مع الأيام .
ü تصميم موضوع الوصف : ـ المقدمة تصف الشيء وصفا تاما .
ـ صلب الموضوع يتناول جوانبه المختلفة بلغة سليمة وأفكارمرتبة .
ـ الخاتمة تعبر عن الذي يتركه الشيء الموصوف في النفس .
ü الوصففي حال السكون معناه أن الشخص الذي يصف يكون ساكنا كأن يكون فوق صخرة أوفي شرفة ....
3ـتقويمالإيدز تحت السيطرة
الكفاءة القاعدية : ـ القدرة على قراءة النص وفهمه وتحليله .
ـ القدرة على التعبير الشفهي عن مضمون النص بلغة سليمة وأفكار مرتبة .
ـ القدرة على تناول الكلمة أمام زملائه بتقديمالعرض أو مناقشة عرض مسموع .
مؤشر الكفاءة: ـ يتناول التلميذ الكلمة ليقدم عرضه بلغة ومنهجيتين سليمتين .
ـ ويوظف مكتسباته المعرفية واللغوية : مفردات, تعابير,
ـ ويأخذ الكلمة ليناقش ما سمعه مثريا فكرة أو مصححا خطأ أو مبديا رأيا....
الوسائل: نص المطالعة ص82, السبورة .
أولا ـوضعية الانطلاق :
1ـتقويم مبدئي: مراقبة الأعمال المنجزة ص 82 .
2 ـالهدف الوسيطي : يثبت التلميذ مكتسباته ويدعمها .
ثانيا ـبناء التعلم :
1ـتقديم العروض :
يلقيتلميذ عرضه المنجز على زملائه مع مراعاة : ـ الوقفة السليمة ـالهدوء ـ اللغة الفصحى ـ ترتيب الأفكارـالمحافظة على مضمون النص ـتوظيف المكتسبات المعرفيةواللغوية .
2 ـمناقشة العروض :
أ ـ يتناول التلاميذ الكلمة واحدا بعد الآخر لمناقشة العرض المقدم .
ب ـيتدخل الأستاذ في المكان المناسب بين الحين والآخر : ـ لتوجيه التلاميذ إلى تصحيح أخطائهم . ـلتوجيه التلاميذإلى تصحيح أخطائهم .
ـوحثهم على التحلي بالهدوء والشجاعة ـومساعدتهم على صياغة أفكارهم . ـو تشجيعهم علىالمشاركة .
3 ـإنجاز بطاقة قراءة :
ماهو موضوع النص ؟ من أي كتاب أخذ ؟ ماالنمط الذي استعمله الكاتب : الإخبار, الحوار, ؟ ما هي طبيعة النص: تاريخية , علمية, اجتماعية...؟ ماهو نوعالنص: قصة, مقالة, رواية, خطبة....؟ عم يتحدث مضمون النص؟ ما هي أفكارالنص التي توصلتم إليها ؟ ما المغزى المستفاد منه ؟
ـالعنوان : الإيدز تحت السيطرة
ـالمرجع: العربي ـ العدد458 ـ يناير1997 ـ(د. وسيم مزيك)
ـنوع النص : مقالة
ـطبيعة النص: علمية
ـنمط النص: إخباري
ـموضوع النص: يتحدث النص عن نشاط فيروس الإيدز وخطره على البشرية وإمكانية اكتشاف دواء أو لقاح مضاد له .
ـمحتوى النص (الأفكار): ـ تبيان الكاتب مدى تأثير الإيدز على البشرية .
ـ تبيان الكاتب فشل الأدوية واللقاحات في القضاء على الإيدز .
ـ تفاؤل الكاتب بإمكانية إيجاد حل لهذا الداء .
ـ تبيانالكاتب أن الإنسان قد يحمل الفيروس ولا تبدو عليه أعراض المرض لأن الفيروسيكون منشغلا في
التكاثر .
ـ توقع الكاتب قرب نهاية فيروس الإيدز على أيدي العلماء والباحثين .
ـأهمية النص( المغزى): العلماء لا يعرفون المستحيل في المجال العلمي وهذا هو سراستمرارهم في البحث دون يأس أو كلل أو ملل .


ثالثا ـالمرحلة الختامية :
1ـتقويم ختامي : ـ لخصوا النص شفهيا .
ـ ما مصدر تسمية الإيدز بهذا الاسم ؟ هل لهاسم آخر ما هو ؟ ما مصدره ؟ كيف ينتقل المرض من شخص إلى آخر ؟ كيف
نتقيه ؟ هل إصابة مسلمين بالمرض أمر طبيعي ؟ لماذا ؟
2 ـ إعطاء التوجيهات اللازمة لإعداد الحصة الموالية : الموت والزيتون .

الموت والزيتون
الكفاءة القاعدية : القدرة : ـ على قراءة النص وفهمه وتحليله . ـ وعلى التعبيرالشفهي عن مضمون النص بلغة سليمة وأفكار مرتبة .
ـ و على تناول الكلمة أمامزملائه بتقديم العرض أو مناقشة عرض مسموع .
مؤشر الكفاءة: ـ يتناول التلميذ الكلمة ليقدم عرضه بلغة ومنهجيتين سليمتين . ـ ويوظف مكتسباته المعرفية واللغوية : مفردات, تعابير....
ـ ويأخذ الكلمة ليناقش ما سمعه مثريا فكرة أو مصححا خطأ أو مبديا رأيا....
الوسائل: نص المطالعة ص 96, السبورة .
أولا ـوضعية الانطلاق :
1ـتقويم مبدئي: مراقبة الأعمال المنجزة ص 98 .
2 ـالهدف الوسيطي: يثبت التلميذ مكتسباته ويدعمها .
ثانيا ـبناء التعلم :
1ـتقديم العروض:
يلقيتلميذ عرضه المنجز على زملائه مع مراعاة : ـ الوقفة السليمة ـالهدوء ـ اللغة الفصحى ـ ترتيب الأفكارـالمحافظة على مضمون النص ـتوظيف المكتسبات المعرفيةواللغوية .
2 ـمناقشة العروض:
ـيتناول التلاميذ الكلمة واحدا بعد الآخر لمناقشة العرض المقدم .
ـيتدخل الأستاذ في المكان المناسب بين الحين والآخر : ـ لتوجيه التلاميذ إلى تصحيح أخطائهم . ـلتوجيه التلاميذ إلى تصحيح أخطائهم .
ـوحثهم على التحلي بالهدوء والشجاعة ـومساعدتهم على صياغة أفكارهم . ـو تشجيعهم علىالمشاركة .
3 ـإنجاز بطاقة قراءة:
ما هو موضوع النص ؟ من أيكتاب أخذ ؟ ماالنمط الذي استعمله الكاتب : الإخبار, الحوار, ؟ ما هي طبيعةالنص: تاريخية , علمية, اجتماعية...؟ ماهو نوع النص: قصة, مقالة, رواية, خطبة....؟ عم يتحدث مضمون النص؟ ما هي أفكار النص التي توصلتم إليها ؟ ماالمغزى المستفاد منه ؟
ـالعنوان : الموت والزيتون
ـالمرجع : مجموعة النوافذ المغلقة وعيونالأحباب(أحمد سويد) .
ـنوع النص : أقصوصة
ـطبيعة النص : أدبية
ـنمط النص : إخباري,سردي,حواري
ـموضوع النص : تتحدث الأقصوصة عن مظهر من مظاهر معاناةالشعب الفلسطيني من جراء أعمال القتل والتخريب التي يسلطها عليه الاحتلالالإسرائيلي يوميا وعن صموده ومقاومته لها بما يملك .
ـمحتوى النص (الأفكار) : 1 ـالجيش الإسرائيلي يبدأ هجومها الوحشي كالعادة على القرية . 2 ـ الجد يتأمل بانفعال ما يحدث حوله من تخريب وتدمير ويتذكر ماضيه الجميل . 3 ـ الجد يعود إليه هدوءه ويخرج إلى حقله ليغرس شجيرات الزيتون غير آبه بالخطر الذي يحيط به . 4 ـ الجد يصيبه ما كان متوقعا ويستشهد وهو يغرس الشجيرة الثانية .
ـأهمية النص( المغزى) : الإنسان يعبر عن حبه لأرضهووطنه وارتباطه بهما بأن يبقى فيهما ويحافظ عليهما ويضحي من أجلهما بمايملك.
ثالثا ـالمرحلة الختامية :
1 ـتقويم ختامي: ـ لخصوا النص شفهيا .
2 ـ إعطاء التوجيهات اللازمة لإعداد الحصة الموالية :إلى الشباب

أسماء الزمان والمكان

يُشتقّ اسم الزمان للدلالة على زمان الحدث، نحو: [اقترب مَذهَبُ القطار]، أي زمان ذهابه. ويُشتقّ اسم المكان للدلالة على مكان الحدث، نحو: [مَدخل المحطة واسع]، أي: مكان دخولها واسع.

صوغهما:
1- من الثلاثي:
تصاغ أسماء الزمان والمكان من الفعل الثلاثي، على وزن [مَفْعِل]، إذا كان مضارعه مكسور العين صحيحَ الآخر، نحو: [يجلِس - مجلِس، يغرِس - مغرِس، يرجِع - مرجِع]. وعلى [مَفْعَل](2) فيما عدا ذلك، نحو: [مَذْهَب - مَدْخَل - مَرْمَى - مَلْهَى...](3).
هذا، وقد أدخلَت العرب تاء التأنيث على اسم المكان، فقالت: [مَزرَعة -مَقبَرة - مَزلَّة - مَدبغَة...] لمكان: الزرع والقبر والزلل والدبغ...
2- من غير الثلاثي:
يصاغان من غير الثلاثي على وزن المضارع، مع إبدال حرف المضارعة ميماً مضمومة، وفتح ما قبل الآخر، وذلك نحو:
[يُدحرِج - مُدحرَج، يُسا فر - مُسافَر، يَستخرج - مستخرَج...]
3- من الأسماء:
يصاغ اسم المكان من الأسماء، على وزن [مَفْعَلة]، بفتح العين، للدلالة على المكان الذي يكثر فيه الشيء. نحو: [مَأْسَدة - مَسْبَعة - مَذْأَبة - مَرْمَلة - مَحْجَرة - مَقْطَنة - مَعْنَبة - مَبْطَخة...] للمكان الذي تكثر فيه الأُسود - السباع - الذئاب - الرمل - الحجر - القطن - العنب - البِطيخ...



* * *




نماذج من استعمال أسماء الزمان والمكان

1- من الثلاثي:
·مَجْلِسالعلماء معمورٌ بالفوائد: (أي مكان جلوسهم معمور بها).
[مَجْلِس] اسم مكان وزنه [مَفْعِل] بكسر العين، لأن مضارعه [يَجْلِس] مكسورُها، وهو صحيح الآخر.
·وقد اختاروا يوم الغد مَجْلِساً لهم: (أي اختاروا يوم الغد زمانَ جلوسٍ لهم).
[مَجْلِس] - في هذاالمثال - هو اسم زمان، وتلاحظ أنْ لا فرق بينه وبين اسم المكان المذكورقبله. فكلاهما [مَجْلِس]، وإنما يفرق بينهما سياقُ الكلام. وكذلك الشأن فيالأمثلة الآتية كلِّها، فاسم الزمان واسم المكان، لفظُهما واحد، والذييفرق بينهما هو السياق.
·هذه التربة مَغْرِس الشجرة: (أي مكان غرسها).
[مَغْرِس] اسم مكان، وزنه [مَفْعِل] بكسر العين، لأن مضارعَه [يغرِس] مكسورُها، وهو صحيح الآخر.
·وشهركانون الأول مَغْرِسها: (أي زمان غرسها).
[مَغْرِس] اسم زمان، وحكمُه حكمُ اسم المكان في المثال الذي قبله...
2- من غير الثلاثي:
·هذا مُنْفَتَح باب المدرسة: (أي هذا مكان انفتاحه).
[مُنْفَتَح] اسم مكان، مصوغ على وزن مضارعِه [يَنْفَتِح] مع إبدال حرف المضارعة ميماً مضمومة، وفتح ما قبل آخره.
·والساعة السابعة مُنْفَتَحُه: (أي الساعة السابعة زمان انفتاحه).
[مُنْفَتَح] اسم زمان، وحكمُه حكمُ اسم المكان في المثال الذي قبله...
·الملعبُ مُدحرَج الكرة، لا الطريقُ: (أي الملعب مكان دحرجتها).
[مُدحرَج] اسم مكان، مصوغ على وزن مضارعِه [يُدَحْرِج] مع إبدال حرف المضارعة ميماً مضمومة، وفتح ما قبل آخره.
·والصباح مُدَحْرَجُها: (أي الصباح زمان دحرجتها).
[مُدَحْرَج] اسم زمان، حكمُه حكمُ اسم المكان في المثال الذي قبله...
·هنا مُسافَر زينب: (أي هنا مكان سفرها).
[مُسافَر] اسم مكان، مصوغ على وزن مضارعِه [تُسافِر] مع إبدال حرف المضارعة ميماً مضمومة، وفتح ما قبل آخره.
·وقد دنا مُسافَرها: (أي دنا زمان سفرها).
[مُسافَر] اسم زمان، حكمه حكم اسم المكان في المثال الذي قبله...
3- من الأسماء:
·سهول الجزيرة مَقْمَحَة: (أي سهولُها يكثر فيها القمح).
[مَقْمَحَة] اسم مكان، وزنه [مَفْعَلَة] بفتح العين؛ مصوغ من الاسم، وهو [القمح]، للدلالة على المكان الذي يكثر فيه.

المصدر الميميّ

هو مصدر قياسيّ، يُبْدَأ أبداً بميم زائدة، ويساوي المصدر الأصلي في المعنى، والدلالةِ على الحَدَث.
صَوْغُه:
¨يصاغ من الثلاثي على وزن [مَفْعَل] قياساً مطّرداً، نحو: [مَجْلَس، مَصْبَر، مَوْعَد، مَوْصَل...] تقول:
المَصْبَرخيرٌ من المَشْكى = الصبر خير من الشكوى.
والمَجْلَس بعد المَرْكَض مُريح = الجلوس بعد الركض مريح.
والمَوْفَى بالمَوْعَد فضيلة = الوفاء بالوعد فضيلة(3).
¨ويصاغ من غير الثلاثي على وزناسم المفعولنفسِه. نحو: [مُدَحْرَج، مُقاتَل، مُسْتَخْرَج...].
تقول: مُدَحْرَجُالكرة رياضةٌ مفيدة = دَحْرَجَتُها...
و: مُقاتَلُالأصدقاء بغيض = قِتالُهم...
و: مُسْتَخْرَجُالنفط ثروةٌ للأمة = استِخراجُه...

عمله:
يعمل المصدر الميمي عمل فعله، ومنه قول الحارث بن خالد المخزومي:

أَظَلُومُ إنّ مُصابَكُمْ رَجُلاً أَهْدى السَّلامَ تحيّةً، ظُلْمُ

[ظلوم]: اسم امرأة، والهمزة قبله حرفُ نداء، [مصابكم]: مصدر ميمي، و[رجلاً]: مفعول به للمصدر الميمي، أي إنّ إصابتكم رجلاً... ظُلْم.

المصدر الصناعي



المصدر الصناعي: اسمٌ زِيدتْ في آخره ياء مشدّدة، بعدها تاء مربوطة: [يّة]، للدلالة على ما فيه من الخصائص. نحو: [الإنسانيّة]، فإنها تدل على خصائص الإنسان،و[اللصوصيّة]، فإنها تدل على خصائص اللصوص.
ولا فرق في ذلك بين أن يكون الاسم عربياً أو أعجمياً، أوجامداًأومشتقاً، أومثنىً، أو جمعاً،... نحو: [الحيوانية - الرأسمالية - الاشتراكية - الأقدمية - الكيفية - الماهيّة - الهويّة - الأنانية - الديموقراطية...].

وقيموني ان كنت استحق التقييم







الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
بعض تحضيرات السنة 3متوسط
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات تيارت للعلوم :: منتديات منتديات التربية وتعاليم :: منتديات مرحلة متوسط :: منتديات السنة الثالثة متوسط-
انتقل الى: